ضرب حتى الموت لمسلم أحب هندوسية

ضرب حتى الموت


 أعلنت الشرطة المحلية بالهند عن واقعة تعرض فيها شاب مسلم للضرب المبرح من قبل أهل قريته من الهندوس أمام أعين حبيبته الهندوسية، وذلك لوجود علاقة عاطفية بينهم وهم من ديانات مختلفة.
فقد تعرض محمد شاليك، البالغ من العمر 20 عامًا، للضرب على يد عشرات الأشخاص من قريته بعد مجيئه لاصطحاب حبيبته عبر دراجة نارية قرب منزلها في مقاطعة غوملا بولاية جهارخاند في شرق الهند ، وقاموا بتعليقه على العمود وضربه بالعصي والأحزمة على مرأى من صديقته على مدى ساعات، وتم نقله إلى المستشفى فاقد الوعي، ومات بداخلها بعد ساعات من وصوله.
وأوضح قائد شرطة غوملا شاندان كومار "نحاول معرفة ما إذا كان الحشد قد تحرك بتحريض من عائلة" الشابة، لافتًا إلى أن ثلاثة أشخاص أوقفوا ولا يزال البحث جاريًا عن آخرين للاشتباه بضلوعهم في هذه الجريمة التي اعتبرت الشرطة أن دافعها ديني.

0 التعليقات:

Copyright © 2013 Health Views Nine